طريقة علاج الشرخ بزيت الزيتون

دعاء السمري
صحةالطب البديل
دعاء السمريتم التدقيق بواسطة: محمدآخر تحديث : السبت 28 أغسطس 2021 - 3:24 مساءً
طريقة علاج الشرخ بزيت الزيتون

علاج الشرخ بزيت الزيتون هي طريقة يلجأ إليها الكثير من الأشخاص لعدم تفضيلهم الجراحة، إلا أن العلاج يعتمد على شدة حالة المريض، فإذا كان الشرخ بسيط فإنه قد يشفى في غضون أيام من تلقاء نفسه، أما إذا كان متوسطًا أو شديدًا فيجب تجربة طرق مختلفة تخفف من الحالة منها علاج الشرخ بزيت الزيتون.

علاج الشرخ بزيت الزيتون

هناك بعض الخلطات التي يمكن استعمالها في حالة الإصابة بالشرخ، ومنها علاج الشرخ بزيت الزيتون والعسل، وتساعد تلك الخلطة على تخفيف الشعور بالألم ومعالجة الالتهابات والتقليل من حدوث المضاعفات، وتتم من خلال اتباع الخطوات التالية:

– يتم خلط كميات متساوية من العسل وزيت الزيتون وشمع العسل ووضعهم داخل وعاء، ثم يتم تسخينهم من خلال وضع الوعاء في المايكروويف والانتظار إلى أن يذوب شمع العسل بشكل كامل.

– يتم اخراج الوعاء من المايكروويف وتركه حتى يبرد قليلاً وبعد ذلك يتم دهن منطقة الشرخ الشرجي باستخدام الخليط، ولابد من الحرص على تكرار تطبيق الخليط أكثر من مرة يوميًا للحصول على نتائج جيدة.

– بعض الأشخاص يكتفون بوضع زيت الزيتون فقط أو زيت جوز الهند أو زيت السمسم على فتحة الشرج قبل النوم.

علاج الشرخ بزيت الزيتون

علاجات منزلية للشرخ الشرجي

بعد أن تحدثنا عن علاج الشرخ بزيت الزيتون، يمكننا التطرق إلى علاجات وتدابير منزلية أخرى تستعمل للعلاج، ولكن يجب العلم بأنه لابد من استشارة الطبيب إذا كانت الحالة لا تستجيب للعلاجات وتسبب آلامًا شديدة، وتتضمن العلاجات المنزلية ما يلي:

– زيادة استهلاك الألياف من خلال تضمين العديد من الأطعمة الغنية بالألياف بالنظام الغذائي كالفواكه والخضراوات.
– تجنب التعرض للجفاف من خلال شرب الكثير من الماء.
– ممارسة التمارين الرياضية مثل المشي أو الركض يوميًا.
– عدم تأخير الذهاب للمرحاض إذا شعرت برغبة في التبرز.
– تجنب استعمال المناديل المبللة التي تحتوي على عطر أو كحول.

– الجلوس بحوض يحتوي على ماء دافئ حوالي 20 دقيقة مرتين يوميًا للاسترخاء وتخفيف الألم.
– الحرص على الجلوس على سطح ناعم أو شراء وسادة مريحة وتجنب الأسطح الصلبة.
– عدم مسح فتحة الشرج بورق التواليت بشدة، ووضع كريم عليه قبل استعماله لتجنب الحكة.
– الحرص على النظافة الشخصية بمنطقة الشرج لتجنب الاصابة بالتلوث.
– البعد عن حمل الأشياء الثقيلة.

أعراض الشرخ الشرجي

هناك الكثير من الأعراض التي يمكن أن يسببها الشرخ الشرجي، ومن أكثرها شيوعًا:

– الشعور بألم حاد عند التبرز، وفي الأغلب يتبع التبرز ألم حارق يمكن أن يستمر عدة ساعات.
خروج الدم عند التبرز، وفي الأغلب تظهر كمية صغيرة من الدم الأحمر الساطع إما في البراز أو بورق التواليت.

أسباب الشقوق الشرجية

تحدث الشقوق الشرجية في الأغلب بسبب تلف بطانة الشرج أو القناة الشرجية أي الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة، وفي الأغلب تتطور تلك الحالة عند الأشخاص الذين يعانون من الإمساك، حيث يتسبب البراز في حدوث تمزق ببطانة القناة الشرجية، وتتضمن الأسباب المحتملة للشقوق الشرجية ما يلي:

– الإسهال المستمر.
– الإصابة بأمراض التهاب الأمعاء مثل التهاب القولون التقرحي أو مرض كرون.
– الحمل والولادة.
– ضيق عضلات العضلة العاصرة الشرجية مما يؤثر على قناة الشرج ويجعلها عرضة للتمزق.
– الإصابة بعدوى منقولة جنسيًا مثل الزهري أو الهربس والتي قد تصيب قناة الشرج وتتلفها.

تشخيص الشق الشرجي

يتطلب تشخيص الشق الشرجي السؤال عن كافة الأعراض ونوع الألم الذي يعاني منه المريض، حيث سيسأل الطبيب عن كافة التفاصيل، ثم سيقوم بإجراء فحصًا لمنطقة الشرج، وفي الأغلب يكون التمزق مرئيًا ويستطيع الطبيب أن يشخصه على الفور.

يمكن أن يظهر الشق الشرجي الحاد مثل التمزق الحديث كقطع ناتج عن الورق، أما تمزق الشق الشرجي المزمن فإنه في الأغلب يكون أكثر عمقًا، وقد يجد الطبيب نمو لحمي في الداخل أو الخارج، ومن الجدير بالذكر فإن الشق يصبح مزمنًا في حالة استمراره ما يزيد عن ثمانية أسابيع.

ويجب التأكد من أن الشق ليس علامة على حدوث اضطراب آخر، ولذلك لابد من فحص مكانه، فإذا كان على جانب فتحة الشرج وليس بالخلف أو الأمام فقد يدل ذلك على الاصابة بداء كرون، ويمكن أن يوصي الطبيب بعمل فحوصات إضافية للتأكد من وجود سبب كامن.

مضاعفات الشرخ الشرجي

صعوبة الشفاء

تصبح الإصابة بالشرخ الشرجي مزمنة وتتطلب الكثير من العلاجات إذا لم يلتئم الشق الشرجي في غضون ثمانية أسابيع.

تكرار الإصابة

يصبح الشخص معرضًا لتكرار الإصابة بالشق الشرجي طالما أنه أصيب به من قبل.

تمزق بالعضلات المحيطة للشرخ

يمكن أن يصل الشرخ إلى حلقة العضلة التي تقوم بالمحافظة على إغلاق فتحة الشرج، وهذا يتسبب في جعل التئام الشق الشرجي أكثر صعوبة، وهذا بدوره يؤدي إلى الكثير من المشكلات التي قد تحتاج إلى أدوية أو جراحية لتقليل الآلام أو استئصال الشرخ.

متى يتم اللجوء للجراحة لعلاج الشق الشرجي

في بعض الحالات لابد من اللجوء للجراحة لمعالجة الشق الشرجي، وذلك إذا كان الشق الشرجي مزمن ومقاوم للعلاجات الأخرى كالأدوية والحقن وما إلى ذلك، وكان المريض يعاني من أعراض شديدة، لذلك تصبح الجراحة هي الحل الأمثل.

تعرف الجراحة باسم استئصال العضلة العاصرة الجانبي الداخلي، وتقوم الجراحة بشق جزء بسيط من العضلة العاصرة الشرجية مما يؤدي إلى تقليل التشنجات والآلام والعمل على الشفاء.

رابط مختصر