قصص الأنبياء للأطفال مختصرة

هبة سامي
شخصيات إسلاميةقصص أسلامية
هبة ساميآخر تحديث : السبت 28 أغسطس 2021 - 2:59 مساءً
قصص الأنبياء للأطفال مختصرة

قصص الأنبياء للأطفال مختصرة قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز بسم الله الرحمن الرحيم ﴿لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُوْلِي الأَلْبَابِ مَا كَانَ حَدِيثًا يُفْتَرَى وَلَكِنْ تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ﴾ [يوسف:111]

قصص الأنبياء للأطفال مختصرة

كما أوضح الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم أن قصص الأنبياء والمرسلين عليهم أفضل الصلاة والسلام هي افضل العبر والمواعظ والحكم التي يجب أن نحظى بها، لما تتضمنه من دروس ومواعظ، فهي النهج القويم والطريق إلى الجنة لما تحققه من صلاح للعباد، فقصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يتعلم منها الأطفال حسن الخلق والإخلاص والأمانة حيث لقب بالصادق الأمين لما تحلت به شخصيته من صفات الصدق والأمانة، ولذا سوف نقدم لكم فيما يلي بعض قصص الأنبياء للأطفال مختصرة للعبرة.

قصص الأنبياء للأطفال مختصرة

قصص الأنبياء للأطفال مختصرة قصة سيدنا آدم عليه السلام

سيدنا آدم عليه السلام أبا البشرية أول الخلق أجمعين، وأول الأنبياء والمرسلين، لقد خلقة الله سبحانه وتعالى بيده على الهيئة التي أرادها له، وكرمه الله عن كافة المخلوقات، واسكنه الجنة ومعه زوجته حواء التي خلقها الله من ضلع زوجها، وسمح لهم الله عز وجل أن يعيشا فيها وغدا ويأكلا من حيث شاءوا، ولكنه نهاهم عن شجرة واحدة فقط، فوسوس لهم الشيطان وكان كيده عظيماً، فاستجابا له وانكشف عوراتهما واكلا من الشجرة التي منعهما الله سبحانه وتعالى عنها، فسترا نفسيهما ببعض من ورق الجنة، وقد عاتب الله سبحانه وتعالى آدم الذي أبدى ندمه عن ما بدر منه وزوجته، فأخرجهما الله من الجنة وبعثهم إلى الأرض.

قصص الأنبياء للأطفال مختصرة قصة سيدنا نوح عليه السلام

قصص الأنبياء للأطفال مختصرة نوح عليه السلام واحد من أولي العزم من الرسل، وهو أول رسول أرسله الله عز وجل إلى قومه يدعوهم للهداية وعبادة الله الواحد الأحد، وظل في الدعوة طوال حياته والتي تكاد ألف سنة إلا خمسين، فدعا قومه إلى ترك عبادة الأصنام والتوجه إلى عبادة الله وحده لا شريك له، فلم يجد لندائه سبيلاً، فاتبع شتى الطرق وكل الوسائل سرا وعلانية، وفي كل الأوقات ليلا ونهارا، فلم يجدي سدى بل على العكس فقد قابلوه بتعنت وجحود، ورفضوا أن يسمعوا لدعوته واتهموه بالجنون والسفه؛ ولذا قد أوحى الله إلى نبيه نوح عليه السلام أن أصنع الفلك ،وأطاع نوح كلام الله سبحانه وتعالى على الرغم من سخرية قومه، ودعاه الله أن ينتظر الوحي إليه لركوب السفينة هو ومن آمن معه، وأمره بجمع من كل زوجين إثنين من كل نوع من الكائنات الحية على سطح الأرض، قم أمر الله لنبيه اركب الفلك وحينها فتحت السماء لتمطر أنهارا، وفجرت الينابيع من باطن الأرض لتخرج الماء الغزير، وكان الهلاك الحتمي والطوفان المهيب، والذي أغرق كل شيء في القرية ونجى نوح عليه السلام ومعه من آمن بالله.

قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام

قصص الأنبياء للأطفال مختصرة كان قوم إبراهيم ممن يعبدون الأصنام، حيث كان أبيه واحد ممن يصنعون تلك الأصنام ويبيعها لقومه، ولكن إبراهيم رفض اتباع ما كان قومه يتبعون، فدعا قومه إلى ترك عبادة الأصنام والتوجه إلى عبادة الله الواحد الأحد ولكنهم رفضوا جميعاً وقالوا له نحن نعبد ما وجدنا عليه آباؤنا وأجدادنا، فأراد إبراهيم أن يثبت لهم أن ما يعبدون ما هو إلا حجارة صماء لا تنفع ولا تضر من الأمر شيء، ففي يوم خرجوا جميعاً وبيت إبراهيم حتى يتأكد من خروجهم، وقام بتحطيم جميع الأصنام الموجودة إلا أحد الأصنام وكان كبيرهم، ليرجع قومه ويسألون عما حدث فرد عليهم إبراهيم قائلا اسألوا إلهكم فهو لا يضر ولا ينفع، وهنا أعلن القوم إشعال النار لإحراق إبراهيم عليه السلام، ووضعه قومه في النار أسبوعاً كاملاً ولكن الله سبحانه وتعالى نجاه منها سالما، حيث أمر الله النار قائلاً:_ يا نار كوني بردا وسلاما على إبراهيم.

وفي هذا الوقت لم يؤمن برسالة إبراهيم سوى زوجته سارة وابن أخيه لوط عليه السلام، فرحل جميعهم إلى حران ومنها انتقلوا إلى فلسطين ثم إلى مصر، وهناك تزوج نبي الله إبراهيم من زوجته الثانية هاجر، وانجب اسماعيل عليه السلام، وبعدها رزقه الله سبحانه وتعالى بإسحاق من زوجته الأولي ساره وقد بشره الله بذلك بعد أن بلغ مبلغاً من العمر.

رابط مختصر