الفرق بين دم الدورة ودم الحمل

maram
صحةصحة المرأة
maramتم التدقيق بواسطة: محمودآخر تحديث : السبت 28 أغسطس 2021 - 3:21 مساءً
الفرق بين دم الدورة ودم الحمل

الفرق بين دم الدورة ودم الحمل، هناك بعض التشابهات بين أعراض الحمل الأولى وأعراض اقتراب الدورة الشهرية، ونزول الدم يعتبر إحدى هذه الأعراض المشتركة بينهما، ويطلق على الدم المصاحب للحمل اسم “نزيف انغراس البويضة المخصبة في الرحم، وعادة ما يحدث ذلك في حوالي 1/3 حالات الحمل، لذلك ينبغي التفريق بين الدم في كلتا الحالتين.

الفرق بين دم الدورة ودم الحمل

يحدث نزيف انغراس البويضة عادة في مرحلة مبكرة من الحمل، ولا يصاحب ذلك أي أعراض أخرى تدل على الحمل، لذلك نقوم بتوضيح الفرق بين دم الدورة الشهرية ودم انغراس البويضة من حيث :

– كمية الدم

كمية الدم عند حدوث حمل تكون خفيفة طوال فترة نزوله، ولا تزداد كمية الدم في اليوم الثاني أو الثالث مثلما يحدث في الدورة الشهرية، حيث تختلف كمية الدم من يوم ليوم آخر، فإذا أصبحت كمية الدم متدفقة بشكل كبير، فهنا يمكن استبعاد حدوث حمل، ويكوم دم حيض في أغلب الأحيان.

– فترة نزول الدم

في حالة الحمل يستمر نزول الدم ليوم أو يومين كحد أقصى، كما يكون في صورة بقع متقطعة، وقد يستمر نزول الدم لمدة 4 أيام لدى بعض السيدات، أما دم الحيض يبدأ نزوله خفيفا ويستمر لمدة لا تقل عن 4-7 أيام، ويستمر متواصلا طوال هذه المدة، ويكون خفيف إلى شديد ولكنه ليس متقطعا حسب الدورة الشهرية المعتاد عليها.

– لون الدم

دم انغراس البويضة الدال على الحمل يكون خفيفا أو ورديا أو بني اللون، أما لون دم الدورة الشهرية يكون أحمر قاني، وهو ما يعرف بدم الحيض، أما اللون البني فيعني أن دم انغراس البويضة بقي في جدار الرحم لفترة قبل نزوله، وتكون رائحته واضحة أيضا، وهذا هو الطبيعي في هذه الحالات.

– شكل الانقباضات

تكون الانقباضات المصاحبة للحمل خفيفة، لذلك يمكن أن نعتبر أن الانقباضات الخفيفة مع نزول دم بني أحد العلامات الواضحة التي تدل على حدوث الحمل، اما انقباضات الدورة الشهرية فتكون شديدة وعنيفة، كما تكون مصحوبة بكمية كبيرة من دم الحيض.

الفرق بين دم الدورة ودم الحمل
الفرق بين دم الدورة ودم الحمل 1

أسئلة بخصوص نزول الدم وحدوث الحمل

– نزول خيوط دم.

– نزول دم قبل الدورة بأسبوع.

– نزول دم بني داكن قبل موعد الدورة أو في موعدها أو بعدها.

– تأخر الدورة الشهرية ونزول إفرازات مدممة أو نزول دم بعد تأخرها عن موعدها المعتاد.

إن تأخر الدروة الشهرية أم عدم انتظام نزولها عن المعتاد قد يكون أحد علامات حدوث الحمل، لكن يجب إجراء اختبار حمل للتأكد من ذلك، ويوجد اختبار حمل رقمي وهو الأكثر دقة، ويأتي في المرتبة التالية اختبار الدم العادي ثم اختبار الحمل المنزلي العادي أخيرا.

في جميع الحالات ينصح بالانتظار لمدة أسبوع على الأقل بعد موعد الدورة الشهرية، فربما يتأخر نزولها نتيجة التعب والإرهاق الشديد، ويعتبر نزول الدم الخفيف أحد أعراض الحمل المبكرة ، لكن يكون مصحوبا بأعراض أخرى نتعرف عليها

أعراض الحمل المبكرة

نزيف الغرس

في بعض الأحيان، يصاحب الحمل نزول كمية صغيرة من النزيف المهبلي لكنه لا يكون حيضًا، وذلك نتيجة لزرع البويضة في جدار الرحم، ويكون لون الدم أكثر ثباتًا وأخف ، كما تكون كميته قليلة ولا تستمر فترة طويلة.

تشنجات أسفل البطن

 تشعر الحامل ببعض التشنجات أسفل البطن، تشبه ما تشعر به خلال الدورة الشهرية ووقت التبويض، وهي أكثر عرض يمكنكِ ملاحظته، خصوصًا أنه يتكرر حتى في غير وقت الدورة.

الغثيان والقيء

يعتبر غثيان الصباح من الأعراض الشائعة التي تبدأ مبكرًا في الحمل، وقد يكون الغثيان مصحوبا بالقيء أو لا يكون مصحوبا به، فتختلف كل حالة عن الأخرى.

الإغماء

قد تتعرض الحامل للإغماء نتيجة لانخفاض ضغط الدم وتمدد الأوعية الدموية، لكنه لا يحدث ذلك لجميع النساء الحوامل فهو عرض غير شائع بينهن، لكنه قد يكون علامة مبكرة وواضحة تخبركِ بأنه عليكِ شراء اختبار الحمل المنزلي.

الصداع

قد تؤدي زيادة الدورة الدموية الناجمة عن التغيرات الهرمونية في وقت مبكر من الحمل إلى حدوث صداع متكرر.

الإمساك

يعد أحد الأعراض الشائعة للحمل المبكر، إذ تؤدي الزيادة في هرمون البروجسترون إلى مرور الطعام ببطء عبر الأمعاء، ما يؤدي إلى الإصابة بالإمساك.

تورم وانتفاخ الثديين

يعد من العلامات الأولى التي تظهر على الحامل في وقت مبكر من الحمل، ويحدث ذلك نتيجة التغيرات الهرمونية التي تجعل الثديين شديدي الحساسية، ومؤلمان مع أي لمسة، كما قد يصاحب ذلك ثقل فيهما عن المعتاد.

التعب والإرهاق وشحوب الوجه

يعد كل من التعب والإرهاق من  بين أعراض الحمل المبكر، حيث ترتفع في الفترة الأولى مستويات هرمون البروجسترون ويقل ضغط الدم، وهذا ما يؤدي للرغبة في النوم بكثرة، وشحوب الوجه والشعور بالإرهاق طوال الوقت.

 

رابط مختصر