مخاطر ربط قناة فالوب والاجراءات التي تراعى قبل العملية

هبة سامي
صحةصحة المرأة
هبة ساميتم التدقيق بواسطة: محمودآخر تحديث : السبت 28 أغسطس 2021 - 3:00 مساءً
مخاطر ربط قناة فالوب والاجراءات التي تراعى قبل العملية

مخاطر ربط قناة فالوب ربط قناة فالوب يعرف أيضًا بربط البوق وهو وسيلة لتحديد النسل الدائم وفيه يتم قطع أنابيب فالوب أو ربطها لمنع حدوث الحمل بشكل دائم فربط البوق أو قناة فالوب يمنع من انتقال البويضة من المبايض من خلال قناة فالوب ويمنع أيضاً الحيوان المنوي من الوصول إلى البويضة ويتم القيام بربط القناة في أي وقت ومن الممكن أن يكون اثناء القيام بعملية الولادة القيصرية أو بعد الولادة مباشرةً.

مخاطر ربط قناة فالوب

مخاطر ربط قناة فالوب
ربط قناة فالوب

الاجراءات التي يجب مراعاتها قبل القيام بربط قناة فالوب

  • لابد أن يتم التأكد من أن الوزن مناسب جدا ومتناسق مع الطول
  • يحب على السيدة التي تقوم بعملية الربط أن لا تكون قد أجريت لها عملية أخرى في نفس المنطقة
  • ينصح الكثير من الأطباء إجراء بعض الفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من صحة الرحم وعدم وجود بعض الأمراض الأخرى مثل أمراض ضغط الدم أو مرض السكري
  • يحب على السيدة التي ترغب في القيام بعملية ربط قناة فالوب أن تختار طبيب يكون حسن السمعة الطبية حتي تتجنب الوقوع في بعض الأخطاء الطبية اثناء اجراء العملية

كيفية إجراء العملية

يقوم الطبيب المختص بإدخال إبرة دقيقة جداً من السرة كي يتم نفخ البطن بالغاز ثم يقوم الطبيب بإدخال منظار البطن إلى داخل البطن

يقوم الطبيب بحدوث شق ثاني صغير يتم من خلاله ادخال أدوات طبية خاصة لغلق قناتي فالوب وذلك من خلال تدمير أطراف الأنابيب أو محاولة سدها بمشابك بلاستيكية

اما اذا كان الطبيب يقوم بهذه العملية بعد الولادة الطبيعية مباشرةً فيقوم الطبيب بعمل شق صغير تحت السرة وذلك قد ييسر له الوصول إلى الرحم وقناتي فالوب اما في حالة إن كانت الولادة قيصرية فلا يحتاج الطبيب حدوث شقوق في البطن وقد يستخدم الشق الدي تم عمله لولادة الطفل المولود

مخاطر ربط قناة فالوب والاضرار الناجمة عنها

في الكثير من الحالات قد تستطيع السيدة بالذهاب إلى المنزل بعد عدة ساعات قليلة من إجراء عملية الربط حيث تعد واحدة من العمليات الجراحية التي أجريت لمنع حدوث الحمل وبعد أن يتم زوال التخدير يتم إزالة المغذي الوريدي ويتم الرجوع الى المنزل بعد أن يقوم الطبيب المختص والمعالج لحالات الولادة بوصف بعض الأدوية المسكنة للألم ويتم القيام بالأنشطة الطبيعية خلال عدة أيام قليلة ولكن سوف تظهر بعض الأعراض التي قد تعاني منها السيدة خلال فترة الشفاء وهي كالتالي:_

  • الشعور بألم في الكتفين
  • الشعور الدائم بالتعب والخمول والارهاق والإعياء
  • حدوث ألم شديد في منطقة البطن وحدوث تشنجات
  • الشعور بالانتفاخ وتجمعات غازية في البطن دائماً
  • الشعور المستمر بالدوخة والدوار.

اقرأ أيضًا: أضرار حبوب منع الحمل

مضاعفات ناتجة عن ربط قناة فالوب

مخاطر ربط قناة فالوب
مخاطر ربط قناة فالوب

قد لا تحدث مضاعفات في كثير من الحالات فهي نادراً ما تحدث ولا تتعدى نسبة حدوث المضاعفات ٣.٥ ٪ من الحالات المرضية تقريباً ولكن يجب الإشارة إلى حدوث مضاعفات في بعض الحالات المرضية المعينة مثل مرض السكري والإصابة بالسمنة أو حدوث بعض المشاكل الصحية في الرئتين

قد تكون نسبة إمكانية حدوث الحمل لدى  السيدات بعد القيام بعملية ربط قناة فالوب إلى حوالي ١٪تقريبا وإذا كانت السيدة في عمر مبكر فقد تزداد نسبة احتمالية حدوث الحمل ومن المضاعفات التي قد تحدث بعد إجراء العملية ما يلي

  • هناك خطورة في حدوث ما يسمى بالحمل خارج الرحم وهو الحمل الذي يحدث عند فشل البويضة في محاولة الانتقال الى منطقة الرحم الانغراس في داخله فقد يؤدي ذلك إلى نمو الجنين في خارج الرحم وهي واحدة من الحالات المرضية الخطيرة صحياً وقد تحتم استدعاء التدخل الطبي
  • الشعور الدائم بوجود ألم مزمن في منطقة البطن والحوض
  • قد لا تكون نتائج إجراء عملية ربط قناة فالوب فعالة وأكيدة بل هناك احتمال في حدوث الحمل
  • حدوث الضرر في بعض أعضاء الجسم الأخرى مثل الأمعاء الدقيقة والأوعية الدموية
  • احتمالية حدوث نزيف دموي نتيجة حدوث شق في الجلد أو احتمالية حدوث نزيف الدم داخلي في البطن
  • إمكانية الإصابة بالعدوى وعدم التئام الجروح بشكل صحيح
  • احتمال الإصابة بالحمى
  • الشعور بألم شديد ف البطن ولا يتم زواله بعد تناول بعض المسكنات الطبية
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ
  • احتمالية خروج بعض الإفرازات المهبلية الغربية
  • إمكانية ثلوث الجرح واحمراره أو حدوث انتفاخ الجرح

اقرأ أيضًا: وسائل منع الحمل

رابط مختصر