افرازات مثل زلال البيض بعد الدورة

maram
صحةصحة المرأة
maramتم التدقيق بواسطة: محمودآخر تحديث : السبت 28 أغسطس 2021 - 3:06 مساءً
افرازات مثل زلال البيض بعد الدورة

افرازات مثل زلال البيض بعد الدورة، تعتبر الإفرازات المهبلية أحد الطرق التي يمكن من خلالها متابعة الدورة الهرمونية، كما تساعد على النجاح في التخطيط للحمل، حيث تتغير الافرازات المهبلية خلال دورة التبويض لدى كل امرأة، وتكون مناسبة لوجود الحيوانات المنوية، مما يساعد على حدوث عملية التخصيب بنجاح أو العكس.

افرازات مثل زلال البيض بعد الدورة

نتحدث اليوم خلال هذه الموضوع عن إفرازات التبويض وكيفية التعرف عليها وهل الافرازات التي تشبه زلال البيض تدل على التبويض، وهل يمكن تحديد فترة التبويض عن طريق قوام وكثافة الإفرازات المهبلية ومعرفة الأيام المناسبة بحدوث التخصيب؟

شكل الافرازات المهبلية وافرازات التبويض

يختلف جسم كل امرأة عن الأخرى، على الرغم من ذلك تتشابه الافرازات المهبلية في دورتها بصورة كبيرة، ويمكن معرفة الفرق بين مراحل الخصوبة عن طريق ملاحظة الافرازات المهبلية ومدى كثافتها ودرجة تماسكها كما هو موضح في النقاط التالية :

– افرازات جافة أو لزجة : بعد انتهاء الدورة الشهرية مباشرة.

– ذات قوام كريمي : قبل أيام التبويض.

– مائية أو مثل البلل : قبل التبويض مباشرة.

– تشبه زلال البيض : وهي إفرازات التبويض ويكون هذا الوقت المناسب للتبويض، لذلك يكون أفضل وقت للجماع إذا كان الزوجان يخططان لحمل جديد.

افرازات مثل زلال البيض بعد الدورة
افرازات مثل زلال البيض بعد الدورة

فحص الإفرازات المهبلية للتعرف على إفرازات التبويض.

– يتم غسل اليدين ثم تجفيفهما جيدا.

– تختار المرأة الوضح المريج بالنسبة لها سواء كانت جالسة على المرحاض أو واقفة أو متخذة وضع القرفصاء.

– يتم وضع الإصبع على بداية فتحة المهبل، للحصول على عينة مع الإفرازات، لكن يجب الحذر من التعرض لجرح بالخطأ.

– تقوم السيدة بعد ذلك بفحص الإفرازات بين أصابعها ومقارنها بأنواع الإفرازات الموضحة بالأعلى، فإذا كانت تشبه زلال البيض وتمتد بين الأصابع، فها هو الوقت المناسب لحدوث التخصيب، وينبغي ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين.

إذا كنت غير مرتاحة لفحص الافرازات المهبلية باستخدام أصابع اليد مباشرة، يمكنك استخدام المناديل الورقية المعقمة لأخذ عينة الافرازات وفحصها، على الرغم من ذلك يعتبر فحص الأصابع هو الأكثر دقة.

كم يستمر نزول إفرازات زلال البيض

تعد فترة التبويض من أكثر الفترات المؤثرة في حدوث الحمل، لكنها تدوم لفترة وجيزة جدا من كل شهر ما بين 12-24 ساعة كحد أقصى، وهذا ما لا تعرفه الكثير من النساء، فمن الطبيعي أن تتوقف هذه الإفرازات بانتهاء فترة التبويض، لذلك استغلي هذا الوقت لتتمكني من الحصول على حمل.

أعراض التبويض

– حدوث التغير في اللعاب؛ حيث يكون اللعاب جافًا يشبه السرخس أو البلورات.

– زيادة الرغبة الجنسية لدى السيدة .

– حدوث تغير في إفرازات عنق الرحم كما ذكرنا بالأعلى .

– الشعور بألم في منطقة أسفل الحوض والبطن، والذي يستمر لساعات، وفي بعض الأحيان لمدة يومين أو ثلاثة أيام.

– حدوث التغير في درجة حرارة الجسم خلال أربع وعشرين ساعة بعد عملية الإباضة.

حقائق قد لا تعرفيها عن التبويض

– تستغرق زراعة البويضة المخصبة في الرحم ما بين ستة واثني عشر يومًا.

– تعيش البويضة ما بين اثنتي عشرة ساعة وأربعة وعشرين ساعة فقط بعد مغادرتها المبيض.

– يتأثر التبويض بالمرض، أو بالإجهاد والتعب، أو بتغير الروتين، أو بالتوتر الذي قد يصيب النساء في بعض الأحيان .

– تطلق بويضة واحدة  في كل مرة عند الإباضة.

– يمكن أن يحدث حيض من غير حدوث إباضة.

– يمكن التعرض لنزول الدم الوردي أيام التبويض.

– الأنثى تولد ولديها عدد معين من البويضات.

– ينتج المبيض في كل شهر ما بين خمس عشرة إلى عشرين بويضة.

نصائح وعلومات عن الافرازات المهبلية وحدوث حمل

– لا تقومي بفحص الافرازات المهبلية بعد العلاقة الحميمة مباشرة أو الشعور بالإثارة  الجنسية.

– هناك بعض السيدات مثل السيدات المصابات بتكسيات المبيض، اللاتي يكن على استعداد لحدوث تخصيب أكثر من مرة خلال الشهر الواحد، لذلك يمكن متابعة دورة الهرمونات عن طريق الإفرازات المهبلية بدقة.

– توجد بعض الأدوية مثل أدوية الربو والحساسية والتي يكون لها تأثير على طبيعة الإفرازات المهبلية وتؤدي إلى زيادة الجفاف المهبلي، مما يجعل متابعة قوام الإفرازات غير دقيق.

– قد تخلطين بين السائل المنوي والإفرازات المهبلية بعد العلاقة الحميمة ، لكن مع الوقت ستكونين قادرة على التفرقة بينهما.

رابط مختصر