فوائد رمضان الإجتماعية

أمناي
إسلاميات
أمنايآخر تحديث : الأحد 29 أغسطس 2021 - 8:40 صباحًا
فوائد رمضان الإجتماعية

الصوم في اللغة العربية يعني الإمساك أو الإمتناع عن شئ ما، أما إصطلاحاً يعني أن يمسك الشخص عن الطعام والشراب وعن الكلام المحرم والنكاح ايضاً في فترة الصيام وهذه الفترة تبدأ من بزوغ الفجر وحتى غروب شمس نفس اليوم.

فرض صوم شهر رمضان على المسلمين في العام الثاني من الهجرة وذلك وفقاً لقول الله تعالى في القرآن الكريم: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) [ البقرة: 183].

وليس صوم رمضان فقط هو المفروض على المسلمين ولكن هناك أنواع أخرى من الصيام في شريعة المسلمين مثل:

  1. صوم النوافل، فورد عن النبي أنه كان يصوم يومي الاثنين والخميس من كل أسبوع، وكذلك أول 6 أيام من شهر شوال، ففي الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : يقول الله تعالى : (( كل عمل ابن آدم له الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به إنه ترك شهوته وطعامه وشرابه من أجلي ، للصائم فرحتان ، فرحة عند فطره ، وفرحة عند لقاء ربه ، ولخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك )).
  2. صوم النذر، وهذا يفرض على المسلم عندما ينذر صوم يوم أو عدة أيام.
  3. صوم رمضان، وهذا الشهر فرض على كل مسلم بالغ عاقل معافي من كل مرض، فعن عبادة بن الصامت رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (( أتاكم رمضان شهر بركة يغشاكم الله فيه، فينزل الرحمة، ويحط الخطايا، ويستجيب فيه الدعاء، ينظر الله تعالى إلى تنافسكم فيه ويباهي بكم ملائكته فأروا الله من أنفسكم خيراً فإن الشقي من حرم فيه رحمة الله )) رواه الطبراني، وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إن الله فرض عليكم صيام رمضان، وسننت لكم قيامه، من صامه وقامه إيماناً واحتساباً خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه )) رواه النسائي.

وكما تحدثنا في السابق عن الفوائد الصحية والعلمية لصوم شهر رمضان الكريم، اليوم أيضاً سنتحدث عن الفوائد الإجتماعية لشهر رمضان على النحو التالي:

  1. تعليم النظام

إن شهر رمضان يعلم المسلمين النظام في كل شئ، فكل شئ له موعد محدد إذا خالفه المسلم ضاع عليها، كالصلاة والإفطار وموعد السحور وغير ذلك.

  1. العدل والمساواة.

من الفوائد الإجتماعية لرمضان بالنسبة للمسلمين هو العدل والمساواة، فالغني مثله كالفقير في وقت الصيام ووقت الإفطار، كما يتعلم المسلم في هذا الشهر المبارك الرحمة بالآخرين من خلال شعوره بالجوع مثلاً.

  1. لين القلب.

فرض الله على المسلمين الصيام للتقوى، فعندما يشعر المسلم بأخيه المسلم الفقير الذي لا يجد الطعام والشراب، سيصبح بالضرورة أكثر رحمة وأكثر كرماً ويلين قلبه تجاه الآخرين، ففي الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: يقول الله تعالى: (( كل عمل ابن آدم له الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به إنه ترك شهوته وطعامه وشرابه من أجلي، للصائم فرحتان، فرحة عند فطره، وفرحة عند لقاء ربه، ولخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك )).

  1. التكيف مع التغيير.

من فوائد رمضان الاجتماعية ايضاً بالنسبة للمسلمين هو المرونة والتكييف مع جميع التغيرات التي تحدث في هذا الشهر الكريم، كتغير مواعيد الطعام والنوم وكذلك كثرة التعامل مع الناس في هذا الوقت، كل هذا يعلم المسلم المرونة ويغير من سلوكه وصفاته حتى عندما ينتهي الشهر الكريم.

  1. المحبة والتسامح.

مع بداية شهر رمضان تتنزل الرحمة في قلوب العباد، فتزول الخصومات والنزاعات والمشاحنات بين المسلمين وبعضهم البعض، فيكون المجتمع كيد واحدة متكافلاً متعاوناً في كل شئ.

إقرا أيضا: فوائد رمضان الروحية

رابط مختصر