معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم

engybelal
تاريخ
engybelalتم التدقيق بواسطة: هبة ساميآخر تحديث : السبت 28 أغسطس 2021 - 3:00 مساءً
معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ، حرب قبيلة خولانية قحطانية تنسب إلى حرب بن سعد بن سعد بن خولان بن عمرو بن الحاف بن قضاعة بن مالك بن عمرو بن مرة بن زيد بن مالك بن حمير بن سبأ كانت منازلهم في صعدة في اليمن ثم نزحوا إلى الحجاز إثر خلاف بينهم وبين أبناء عمهم الربيعة بن سعد سنة 131 هـ .

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم

أولاد حرب 

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم : أولاد حرب بن سعد أربعة: الفاحش ومالكاً وعامراً والفياض، فمن ولد الفياض بن حرب آل عمرو بن يزيد، وقد يقال أنهم من ولد الحارث بن سعد من بيت النعمان بن الفياض، وأولاد الفاحش سلمان وسباقاً ومسلماً وضاحكاً اربعة أبناء، فأولاد سلمان بن الفاحش بن حرب: زياداً، وهم أهل العرج.

حديث عن فضل قبيلة حرب

عن أبو نجيح رضي الله عنه قال: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( ألا أخبركم بخير قبائل ؟ ( قلنا : بلى يا رسول الله ، قال : ( السكاسك والسكون كندة ، وإلاملوك ملوك ردمان ، وفرقا من الأشعريين ، وفرقا من خولان ) .

وبني خولان هم قبيلة حرب الآن وحرب هم بنو حرب بن سعد بن سعد بن خولان بن عمرو بن الحاف بن قضاعة بن مالك بن عمرو بن مرة بن زيد بن مالك بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.

ومن فرسان تلك القبيلة هو عمرو بن يزيد الحربي الذي يقول خلال الفتنة التي حدثت بين أبناء سعد بن سعد وأبناء عمومتهم الربيعة بن سعد :

يقول لي عمرو والخيل مسرعة تحت الكماة وقد جالت عواديها

مهلا لك الخير لا تفعل فقلت له أقصر فإن مميت النفس محييها

همزت مهري برجلي ثم قلت له اذهب إليك فقد سارت بما فيها

أكرهته فمضى في جوف غمرتهم والرمح يأخذ صيدا ثم يرديها

ديار قبيلة حرب

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم : من الجنوب يحدها ما بين وادي مر الظهران (جنوب جدة بعشرين كيلاً) والقنفذة، ومن الشمال إلى ما وراء جبل أُحُد في المدينة المنورة ومن الغرب يحدها البحر الأحمر من جدة حتى ينبع البحر ومن الشرق تمتد ديار قبيلة حرب على جانبي طريق القصيم من المدينة إلى ما وراء وادي الرمة وتصل نجعتها حتى حدود العراق .

الفنون الشعبية لحرب

يوجد بعض الفنون الشعبية لقبيلة حرب وفي العادة تستخدم في الاحتفلات منها (خبيتي) (بدواني) و(حرابي) و(رديح) و(زير) و(العرضة الحربية) و(زيد) .

أسماء صحابة الرسول عليه الصلاة والسلام من قبيلة حرب

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم الأسلمي الحربي

بعد وصول فروع الأزد القحطانية إلى أرض الحجاز انتشروا في أوديته حتى المدينة والأرياف المجاورة لها ، وكان من بين تلك الفروع الأزدية قبيلة بني أسلم ، التي يرجع نسبها إلى قبيلة الأزد فهم أسْلَم بن أفصى بن حارثة بن عمرو بن عامر بن حارثة بن أمرؤ القيس بن ثعلبة بن مازن بن أسد( قبائل الأزد) بن الغوث بن نبت بن مالك بن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.

وذُكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نزل الأكمة من الفرع فقال في مسجدها الأعلى ونام فيه ثم راح فصلى الظهر في المسجد الأسفل من الأكمة ثم استقبل الفرع فبرك فيها. وكان عبد الله بن عمر ينزل المسجد الأعلى فيقيل فيه فيأتيه بعض نساء بني أسلم بالفراش فيقول: لا، حتى أضع جنبي حيث وضع رسول الله صلى الله عليه وسلم جنبه .

وروى الأسلميون عن أشياخهم: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نزل في موضع بالبرود في مضيق الفرع فصلى به ونزلها مراراً واقطع فيه قطائع لغفار وأسلم. كما جاء ذكرهم في نواحي شدخ شرق الفرع كما ورد ذكرهم جنوب وادي الفرع .

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم
معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم

وذكر اليعقوبي شدخ ماء لأسلم

وأورد الهجري أشارة إلى بني أسلم في عمق الزروع وذلك في قول الشاعر:

ألما بعمق ذي الزروع فسلما         وإن كان عن قصد المطيّ يجور

فإن بعمق ذي الزروع لبدنا          من أسلم في تكليمهن أجور

قال حمد الجاسر:

عمق ذي الزروع نواحي الفرع،و شَدَخ: بالخاءِ المعجمة, والشبكة الأرض الكثيرة الآبار المتقاربة وتكون مع ذلك قريبة القعور أيضا،وهي من منازل غفار وأسلم بالحجاز .

وقد جاء ذكرهم كذلك في نواحي مريين والعرج وحرة الوبرة غربي المدينة.وف يها قصة أهبان الأسلمي مكلم الذيب .

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم حلف بني أسلم

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم لقد كان هناك حلف لبني أسلم مع عبد المطلب نصه

هذا ماتحالف عليه عبد المطلب بن هاشم ورجال عمرو بن ربيعة، من خزاعة، ومن معهم من أسلم ومالك أبني أفصي بن حارثة، وتحالفوا على التناصر و المؤاساة ما بل بحرٌُ صوفة  ، وقد تم الاهتمام بهذا الحلف مع الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديبية

كتاب النبي صلى الله عليه وسلم لبني أسلم

: (“هذا كتاب من محمد رسول الله لأسلم لمن آمن منهم بالله وشهد أنه لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله فإنه آمن بأمان الله وله ذمة الله وذمة رسوله. وإن أمرنا وأمركم واحد على من دهمنا من الناس بظلم اليد واحدة والنصر واحد ولأهل باديتهم مثل ما لأهل قرارهم وهم مهاجرون حيث كانوا”).

وعن أوس بن عبد الله بن حجر الأسلمي قال : مر بي رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه أبو بكر بحذوات بين الجحفة وهرشى وهما على جمل واحد وهما متوجهان إلى المدينة فحملهما على فحل إبله ابن الرداء فبعث معهما غلاما له يقال له : مسعود

فقال : اسلك بهما حيث تعلم من مخارم الطريق ولا تفارقهما حتى يقضيا حاجتهما منك ومن جملك فسلك بهما ثنية الزمحا ثم سلك بهما ثنية الكوية ثم سلك بهما المرة ثم أقبل بهما من شعبة ذات كشط ثم سلك بهما المدلجة ثم سلك بهما الغسانة ثم سلك ثنية المرة ثم أدخلهما المدينة وقد قضيا حاجتهما منه ومن جمله ثم رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم مسعودا إلى سيده أوس بن عبد الله .

رواه الطبراني في الكبير611 .

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم

معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم
معلومات عن قبيلة حرب في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم

وهم اليوم في روافد وادي مر شرق الجحفة في وادي حجر

وكان لقبيلة بني أسلم مشاركات في كل السرايا والغزوات مع الرسول صلى الله عليه وسلم فهم حلفائه صلى الله عليه وسلم.

قال الشاعر ابن لقيم العبسي عندما يقول في فتح خيبر:

رُميتْ نطاةُ من الرسولِ بفيلقٍ        شَهْبَاءَ ذاتِ مناكبٍ وَفَقـار

واستيقنت بالذلِّ لما شُيِّعـتْ          ورجالُ أسْلَمَ وسْطَهاَ وغِفار

وفي يوم الحديبية كانو ثلاثه من الاسلميين هم من يدلون الجيش الاسلامي على الطريق بامر من الرسول صلى الله عليه وسلم وذلك بحكم معرفتهم بتلك الديار

ويوم الفتح كان لهم رايتين”

يوم الفتح كانوا في لواءين من 400 مقاتل، قال ابن اسحاق وكان جميع من شهد فتح مكة من المسلمين عشرة آلاف من بني سليم سبع مئة ويقول بعضهم ألف ومن بني غفار أربع مئة ومن أسلم أربع مئة ومن مزينة ألف وثلاثة نفر ، و يوم حنين 1000 مقاتل .

رسل إلى عُمان و حرب المرتدين: من بين الذين تم بعثهم إلى عمان عبدالله بن وهب الأسلمي وحبيب بن زيد المازني وعندما قبض الرسول صلى الله عليه وسلم أقبلا من عُمان إلى عمرو بن العاص للانضمام إليه لحرب مسيلمة.

وقد أستقر من بقي من بني أسلم اليوم في وادي حجر -السائرة -في قلب الحجاز كقبيلة زبيدية مسروحية حربية ولهم هناك قرى محددة ذات عيون جارية وحصون وقلاع وفروعهم المنقاشي والرياني والحويصي وشيخهم ابن طما .للمعلومة أسلم هي التي ذكر فيها الحديث الشريف – أسلم سلمها الله

منها المناقيش و مخلف من بني مسروح

و أسلمت على يد ابو ذر حسب التفصيل التالي :

اسلم ابو ذر رض الله عنة قبل الهجرة

فأمرة الرسول صلى الله علية وسلم بدعوة قومة

ثم ذهب أبو ذر رضي الله عنة يدعو قومه بني غفار وبني أسلم إلى الإسلام فأسلم معه خلق كثير من قبيلته ، وظل رضي الله عنة مع قومه حتى هاجر النبي صلى الله علية وسلم إلى المدينة فهاجر بمن أمن معه من قبيلته غفار وجارتها قبيلة أسلم ففرح النبي صلى الله علية وسلم بهم وقال ” غفار غفر الله لها ، وأسلم سلمها الله ”

عن أوس بن عبد الله بن حجر الأسلمي قال: مر بي رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه أبو بكر بحذوات بين الجحفة وهرشى وهما على جمل واحد وهما متوجهان إلى المدينة فحملهما على فحل إبله ابن الرداء فبعث معهما غلاما له يقال له: مسعود فقال: اسلك بهما حيث تعلم من مخارم الطريق ولا تفارقهما حتى يقضيا حاجتهما منك ومن جملك فسلك بهما ثنية الزمحا ثم سلك بهما ثنية الكوية ثم سلك بهما المرة ثم أقبل بهما من شعبة ذات كشط ثم سلك بهما المدلجة ثم سلك بهما الغسانة ثم سلك ثنية المرة ثم أدخلهما المدينة وقد قضيا حاجتهما منه ومن جمله ثم رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم مسعودا إلى سيده أوس بن عبد الله .رواه الطبراني في الكبير611

المسافة بين الجحفة وهرشى : هي المسافة التي يصب فيها روافد وادي مر التي تسكنه بني أسلم حتى اليوم

وديار بني أسلم مرتبطة بدرب الحاج، ويدل على أن ديارهم واقعة بين مكة والمدينة ومرتبطة بدرب الحاج، قول الأقرع بن حابس للنبي صلى الله عليه وسلم : إنما بايعك سُرَّاق الحجيج من أسلم وغفار ومزينة .

رابط مختصر