السيرة الذاتية لمحمد هيكل

محمد
شخصيات تاريخية
محمدآخر تحديث : الأحد 29 أغسطس 2021 - 8:32 صباحًا
السيرة الذاتية لمحمد هيكل

محمد هيكل هو محمد حسنين هيكل، ولد هيكل في سنة ألف وتسعمائة وثلاثة وعشرين وذلك في شهر سبتمبر في اليوم الثالث والعشرين منه، وكانت ولادته في القاهرة، وأما عن وفاته فكانت في سنة ألفين وستة عشر وذلك في شهر فبراير في اليوم السابع عشر منه وكان قد تجاوز التسعين عند وفاته، ويعتبر هيكل من أشهر الصحفيين المصريين في تلك الآونة.

السيرة الذاتية لمحمد هيكل
السيرة الذاتية لمحمد هيكل 1

فقد تمكن من الوصول إلى مكانة رئاسة جريدة من أشهر الجرائد المصرية وهى جريدة الأهرام، ولكنها في فترة رئاسته لها كان يطلق عليها اسم آخر وهو جريدة نيويورك تايمز العالم العربي، وقد اشتهر بتمكنه في عمله حيث كان من أبرز الصحفيين والسياسين وكان أيضا أحد الحكماء هذا العصر واستمر على هذا التمكن فترة طويلة وصلت إلى السبعين عام.

حياة محمد حسنين هيكل

في سنة ألف وتسعمائة وأربعة وسبعين كان يعمل محمد هيكل كواحد من المحررين الموجودين في جريدة الأهرام، ثم انتقل إلى العمل لذاته وكون أعماله الخاصة به في الصحافة، ثم بدأ بالعمل على تكوين مجموعة كبيرة من الأحاديث التي تتحدث عن كل مايدور حول العالم من أحداث مختلفة وأطلق عليها اسم مع هيكل وتقدم بها في برنامجه الخاص.

ولما لتلك الدراسات التي قام بالعمل عليها من أهمية ولما أحدثته من وقع مميز في نفوس الجماهير فقد قامت قناة الجزيرة بعرضها مرة أخرى على الجمهور، كما أن جريدة نيويورك تايمز كانت من أبرز من تحدث عن تلك الأعمال الخاصة به والمميزة حيث أطلقت عليه لقب كبير المعلقين السياسيين الموجودين في العالم العربي بأكمله.

اقرأ أيضًا: أحمد لُطفى السيد

أما في عام ألف وتسعمائة وأربعة وستين فقد تمكن من الوصول إلى أعلى منصب استطاع الحصول عليه وهو رئيس تحرير أشهر الصحف المصرية وهى الأهرام، في بداية عمله في عالم الصحافة قد بدأ في إحدى الصحف المصرية المسماة بروز اليوسف، ثم انتقل منها ذاهبا إلى جريدة آخر ساعة وقد عمل بها محررا للأخبار، كما عمل محررا أيضا في جريدة الخبر.

كان محمد هيكل أحد الأصدقاء المقربين إلى الرئيس السابق جمال عبد الناصر وبعد أن وصل إلى رئاسة مصر قد عين هيكل وثبته في منصب أحد محرري جريدة الأهرام، فقد استطاع رفع شأن تلك الجريدة في فترة عمله بها حيث عمل مع جزء كبير من الخريجين من الجامعات وإعطاهم فرصة في العمل كمراسلين للجريدة.

ولا يمكن أن ننسى عضويته البارزة في اللجنة المركزية الخاصة بالإتحاد الإجتماعي الموجودة في مصر وتواجد بها من سنة ألف وتسعمائة وثمانية وستين ووصولا إلى سنة ألف وتسعمائة وأربعة وسبعين، وأخيرا في سنة ألف وتسعمائة وسبعين قد تمكن من الوصول إلى منصب وزير للتوجه الوطني.

تعرف على: سيرة ذاتية صدام حسين

مؤلفات محمد حسنين هيكل

استطاع محمد حسنين هيكل على مدار حياته التي دامت إلى أكثر من تسعين عاما أن يقوم بكتابة مجموعة لا بأس بها من المؤلفات الخاصة به والمبتكرة من خلاله وقد وصل عدد هذه الكتابات التي عمل عليها إلى ما يقرب من أربعين كتابا، فهم جميعا موجود بهم مجموعة كبيرة من الأحداث الخاصة بالتاريخ المصري، فمن أهم كتبه ما يأتي:

  • في سنة ألف وتسعمائة واثنين وسبعين أصدر أهم كتاباته وهو وثائق القاهرة.
  • أما في سنة ألف وتسعمائة وخمسة وسبعين فقد ألف كتاب آخر وهو الطريق إلى رمضان.
  • كما أنه كتب كتاب آخر أطلق عليها اسم أبو الهول والمفوض ولكنه مكتوب باللغة الإنجليزية وذلك في سنة ألف وتسعمائة وثمانية وسبعين.
  • وعن آخر الكتب التي سنقوم بذكرها فهو خريف الغضب وكان ذلك في سنة ألف وتسعمائة وثلاثة وثمانين.
رابط مختصر