أخصائي الموارد البشرية والمهام الوظيفية له

إيمان عادل
موارد بشرية
إيمان عادلتم التدقيق بواسطة: محمودآخر تحديث : الأحد 29 أغسطس 2021 - 12:53 مساءً
أخصائي الموارد البشرية والمهام الوظيفية له

أخصائي الموارد البشرية من المصطلحات التي شاعت كثيرًا مؤخرًا وأثارت تساؤلات البعض حول ماذا يفعل صاحب هذه المهنة وأبرز المهام الوظيفية له.

وهذا ما سنحاول التطرق له خلال مقالنا الحالي حتى يفهم الجميع ما تنطوي عليه هذه المهنة وما هي أهميتها.

ولكننا في البداية نود تسليط الضوء في الأساس على الموارد البشرية نفسها وما هي أهم أهدافها حتى يتم فهم الأمر بشكل شامل.

فالموارد البشرية هي واحدة من أهم المجالات ليست فقط الوظيفية وإنما الحياتية، نظرًا لأن تركيزها الأساسي ينصب على الإنسان والذي يعُد من أهم الموارد التي لا تستقيم الحياة من دونها.

فكل مؤسسة ومنظومة سواء كانت حكومية أو خاصة لابد وأن تضم العنصر البشري في جميع أقسامها من أجل تسير الأعمال وتحقيق الأهداف المنشودة وتنفيذ الخطط، وهذا العنصر له طبيعته الخاصة التي تحتاج بكل تأكيد اهتمام والتركيز على متطلباته حتى يخرج أفضل ما لديه.

والموارد البشرية تحديدًا أصبحت من أهم الأقسام التي لا غنى عنها في أي مؤسسة لتركيزها في الأصل على المهام الخاصة بالموظفين والعاملين داخل المؤسسة، وتتسع مهامها لتشمل تعيين الموظفين الجُدد وفقًا لحاجة العمل، تدريب الموظفين، التوجيه المستمر للأفراد.

ليس هذا فقط بل يهتم قسم الموارد البشرية بتوفير متطلبات واستحقاقات الموظفين في المؤسسة سواء كانت الحقوق المادية أو المعنوية بطريقة توفر للعاملين التركيز والراحة خلال أداء مهامهم الوظيفية لكونها العنصر الأهم في أصول أي عمل.

وعليه يمكننا اعتبار الموارد البشرية بأنها الإدارة أو القسم الذي يهتم بشئون العاملين في المؤسسات باختلاف أنواعها، والتي تهتم بالمتابعة المستمرة لسجلاتهم من تاريخ التعيين مع التركيز على حصولهم على كافة مستحقاتهم، وهناك اختصاصات متنوعة داخل إدارة الموارد البشرية.

فالأمر لا يقع على عاتق شخص بمفرده وإنما تعتبر منظومة مصغرة مسئولة عن الكثير من المهام، ونحن اليوم حديثنا ينصب بالأحرى عن أخصائي الموارد البشرية وأهم مهامه الوظيفية لكونه عنصر أساسي في إدارة العمل.

Human Resources Specialist - طيوف

 أخصائي الموارد البشرية

هو المسئول عن تطبيق الأهداف التي تسعى إدارة الموارد البشرية لتحقيقها فنجده يسعى باستمرار نحو التطوير وتطبيق السياسات التي تتعلق بكيفية الاستفادة المثلى من الأفراد العاملين في المؤسسة، وإخراج أفضل ما لديهم من كفاءات ومهارات.

ومهنة أخصائي الموارد البشرية لا غنى عنها في أي منظومة حتى تمارس إدارة الموارد البشرية مهامها على أكمل وجه، حيث يتمثل دور أخصائي الموارد البشرية في تحقيق الاستغلال الأمثل للعاملين داخل كل منظومة.

ومن أجل تحقيق ذلك يتطلب منه استخدام وتطبيق العديد من السياسات التي تبدو مختلفة عن بعضها البعض في الأصل، ولكنها مترابطة في الأساس وتكمل بعضها البعض، ومن هذه المهام تعيين الموظفين، تدريبهم على طبيعة العمل، تنمية الأداء وتخطيط المسار الوظيفي،  إلى جانب الاهتمام الأجور والتدرج الوظيفي.

المهام الوظيفية لأخصائي الموارد البشرية

لكل مسئول ومختص في إدارة الموارد البشرية مجموعة من المهام المطلوب منه تحقيقها، وبما أن حديثنا اليوم عن أخصائي الموارد البشرية فإن التساؤلات تزداد حول مهامه الوظيفية وأبرز المهمات المطلوب منه تحقيقها.

هذا وتتمثل تلك المهام الوظيفية لأخصائي الموارد البشرية في الآتي:

  • دراسة التنظيم الداخلي للمؤسسة أو الشركة مع التركيز على مدى تأثيرها على مرونة وتنفيذ العمليات، والعمل في الوقت ذاته على تطوير هذا التنظيم بصورة مستمرة.
  • يختص بتوزيع الأدوار وتحديد المسميات الإدارية لفريق العمل، ويهتم كذلك بتحديد العلاقة فيما بينهم مع الحرص على تطوير الهيكل التنظيمي للمؤسسة.
  • هو المسئول أيضًا عن تحديد المؤهلات المطلوبة والمناسبة لكل وظيفة، وكذلك يحدد نوع الخبرة وعدد سنواتها المطلوب توافرها في المتقدم للوظيفة من أجل تحقيق أهداف الشركة وغاياتها.
  • مختص بوضع الإعلانات عن الوظائف الشاغرة والبحث عن أفضل الكوادر البشرية.
  • يهتم بكل ما يخص شئون العالمين من حيث مواعيد الحضور والانصراف، عقود العمل، الوقت الإضافي في العمل وضريبة الدخل، توفير التأمينات الاجتماعية، التامين الصحي وإصابات العمل، المعاش وتوفير التأمين في حالة الوفاة.
  • وضع خطة للتدريب السنوي والعمل على تطبيقها لرفع كفاءة العمال.
  • الوقوف على الأسباب التي تدفع الموظف لترك العمل وأبرز التحديات التي تواجهه، ومحاولة الحديث معه والتدخل لحل المشكلات.
  • متابعة الأداء الدوري للعمال والموظفين داخل المؤسسة من خلال الإطلاع على التقارير التي تصدر بحق كل موظف.
  • من أبرز مهام أخصائي الموارد البشرية الوظيفية هي إعداد برنامج إرشادي وتوجيهي للموظفين الجدد من أجل التطوير، إلى جانب إعداد تقرير شهري لتوضيح مستويات الأداء التي تم تحقيقها ومدى انضباطهم الإداري للموظفين.
  • توفير البيئة الوظيفية العادلة للموظفين والتأكد من مدى رضا كل موظف عن العمل.
  • تنظيم العديد من الدورات التدريبية الدورية ووضع المعايير التي لابد وأن تتوافر في الموظفين الملتحقين بتلك الدورات.
  • كما أن مهامه الوظيفية تجعله مختص أيضًا بتحقيق نظام المكافآت والحوافز المادية والمعنوية للعاملين بالشركة.

هذه هي أبرز المهام الوظيفية لأخصائي الموارد البشرية إلى جانب وجود بعض المهام الأخرى التي يتم تكليفه بها من قبل صاحب المؤسسة أو المدير العام.

رابط مختصر